تركيا في مواجهة كورونا

في ضوء ما يمر به العالم من أزمة جائحة كورونا وايمانا بدور مراكز البحوث والفكر والدراسات في تحليل الأزمة وتشريحها ودراسة أبعادها وجوانبها المختلفة واستكمالا لدوره في تحليل الأزمة أصدر مركز الحوار للدراسات السياسية والإعلامية دراسة جديدة بعنوان ” تركيا فى مواجهة كورونا “.

تهدف الدراسة إلى إلقاء الضوء على تداعيات أزمة كورونا على تركيا وبحث وتفسير انعكاسات انتشاره على الأوضاع الداخلية والخارجية ذات الصلة بها وذلك من خلال توضيح ماهية الاستراتيجية التي انتهجتها تركيا في التعامل مع الفيروس وتوضيح مخرجات هذه الاستراتيجية على مستقبل حزب العدالة والتنمية الحاكم ونفوذ المعارضة المتصاعد وكذلك نفوذها الإقليمي والدولي والملفات المرتبطة بها.

وتتطرق الدراسة إلى الأزمات التي تواجهها تركيا على المستويين الداخلي والخارجي بمختلف المجالات السياسية والاقتصادية والعسكرية والتي كان لها التأثير المباشر على النظام السياسي التركي الداخلي وسياسته الخارجية.

وبالإضافة إلى هذه العوامل فقد تسبب انتشار هذا الفيروس داخل تركيا منذ 10 مارس 2020 في عديد الأزمات وذلك لأنه يضيف أهمية مضاعفة للكثير من هذه العوامل الراهنة التي تؤثر على مخرجات العملية التركية والتي قد تتراوح تأثيراتها ما بين تراجع شعبية الحزب الحاكم وما بين توظيفها في تحقيق مجموعة من المكاسب الداخلية والخارجية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *