تركيا تواصل استفزازاتها وتدفع بسفينة تنقيب أخرى إلى شرق المتوسط

أعلنت وزارة الدفاع التركية، اليوم الأحد، أنها دفعت بسفينة جديدة تحمل اسم «كمال رئيس» إلى منطقة شرق المتوسط لمشاركة سفينة «أوروتش رئيس» في عمليات التنقيب والبحث الزلزالي، بمصاحبة فرقاطة «برباروس خير الدين باشا» العسكرية، وذلك في خطوة استفزازية جديدة لدول المنطقة، في مقدمتها اليونان، خصوصاً مع تصاعد التوترات بين أنقرة وأثينا، ومطالبة الأخيرة بتدخل الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة لردع تحركات النظام التركي.

وشاركت الدفاع التركية صورًا لسفينة «كمال رئيس» التي من المقرر أن تبدأ أعمالها اليوم عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، متجاهلة التحذيرات الدولية من توتر علاقات تركيا مع جيرانها بالمنطقة.

وقد بدأت «كمال رئيس» عملياتها في المتوسط انطلاقًا من شمال شرق جزيرة قبرص، بعد خضوع طاقمها لتدريبات بحرية مع سفن خفر السواحل التابعة لوزارة الدفاع التركية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *