وزيرة الهجرة تستقبل نظيرتها العراقية لبحث التعاون المشترك في مجال الهجرة والمهاجرين

استقبلت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، السيدة إيفان فائق جابرو وزيرة الهجرة والمهاجرين العراقية، لبحث التعاون المشترك بين البلدين في مجال الهجرة والمهاجرين، وتبادل الخبرات الخاصة بالتجربة والخبرة المصرية في مجال رعاية المهاجرين وربطهم بالتنمية وشرح آليات وبرامج العمل المفعلة في هذا السياق.
وتأتي هذه الزيارة في إطار متابعة اجتماعات اللجنة العليا المصرية-العراقية التي عقدت في العاصمة العراقية بغداد برئاسة رئيسي وزراء البلدين الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء المصري والدكتور مصطفى الكاظمي رئيس الوزراء العراقي، حيث يزور مصر خلال الفترة الحالية وفد وزاري عراقي برئاسة المهندس خالد بتال وزير التخطيط العراقي والسادة وزراء الكهرباء، الزراعة، الصناعة والمعادن، الصحة، الإعمار والإسكان، الهجرة والمهاجرين، إضافة إلى السيد أمين عام مجلس الوزراء العراقي.
من جانبها، رحبت وزيرة الهجرة السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة المصرية بنظيرتها العراقية السيدة إيفان فائق جابرو، مؤكدة في بداية حديثها على قوة وعمق العلاقات التاريخية التي تربط بين الشعبين الشقيقين والتي تضرب بجذورها في عمق التاريخ، لافتة إلى أن هذه اللقاءات الثنائية تأتي في إطار التعاون الثنائي بين الأشقاء مصر والعراق بهدف لتحقيق تطلعات الشعبين الشقيقين.
ورحبت السفيرة نبيلة مكرم بتعظيم التعاون الثنائي بين مصر والعراق في ملف المهاجرين والمغتربين، والعمل على تبادل الخبرات والتجارب السابقة في هذا الملف الهام مع وزارة الهجرة والمغتربين العراقية، خاصة وأن العراق لديها عدد كبير من المهاجرين بالخارج، بما يسهم في تعزيز سبل التنسيق المشترك لاستعراض التجربة المصرية في ربط المصريين بالخارج بوطنهم الأم.
كما استعرضت السفيرة نبيلة مكرم استراتيجية وزارة الهجرة في الاستفادة من العقول المصرية المهاجرة في شتى المجالات من خلال سلسلة مؤتمرات “مصر تستطيع” التي استهدفت جذب الخبرات المصرية بالخارج للاستفادة منهم في المشروعات القومية، حيث ناقش المؤتمر خلال دوراته الخمس الماضية موضوعات هامة كالتعليم والاستثمار والري وتناقش النسخة السادسة محاور النهوض بالصناعة المصرية.
من جانبها، أعربت وزيرة الهجرة العراقية السيدة إيفان فائق جابرو، عن شكرها للسفيرة نبيلة مكرم على حفاوة الاستقبال، مؤكدة تطلعها لتحقيق تعاون ثنائي مشترك لتبادل الخبرات مع وزارة الهجرة المصرية خاصة لما لها من نجاحات في ملف المهاجرين وعلى رأسها ربط المواطنين بالخارج بوطنهم، ووضع استراتيجية للاستفادة من العقول المهاجرة في المشروعات القومية التي تعمل عليها الدولة المصرية في تلك المرحلة.
وأشارت وزيرة الهجرة العراقية إلى قوة العلاقات المصرية العراقية الوطيدة، التي تتجسد في المرحلة الحالية في صورة اتفاقات وتعاون مشترك بين البلدين في عدد من المجالات الهامة ومن بينها ملف الهجرة والمهاجرين، وتابعت: “نتابع بشكل مستمر لنشاط وزارة الهجرة المصرية وما حققته خلال الفترة الماضية في هذا الملف، مما دفعنا للتفكير في إقامة تعاون جاد مع سيادتكم يضمن تبادل تلك الخبرات”.
كما ناقشت الوزيرتان سبل التعاون المشترك بين مصر والعراق في مجال الهجرة والمهاجرين، وكذلك تبادل الخبرات الخاصة بالتجربة والخبرة المصرية في مجال رعاية المهاجرين وربطهم بالتنمية وكيفية الاستفادة منهم في تنمية الدولة العراقية، وشرح آليات وبرامج العمل المفعلة في هذا السياق، بجانب مناقشة آليات التعاون المشترك المقترحة في مجال تبادل الخبرات والتجارب المصرية في مجال رعاية المهاجرين وربطهم بوطنهم، وبحث سبل تعزيز مسارات التعاون الثنائي مع العراق وخلق آليات عمل مشتركة بمختلف المجالات لدعم الجهود الدبلوماسية وتعميق الترابط بين مصر والعراق حكومة وشعبا.
وتناول اللقاء أيضا الحديث حول عدد من التحديات التي تواجه الوزارتين خلال تلك المرحلة، وأهمهما حرب طمس الهوية التي يتعرض لها المصريون والعراقيون بالخارج، وما اتخذته وزارة الهجرة المصرية من خطوات نحو التصدي لهذه الأمور من خلال ملتقيات ومعسكرات الجيلين الثاني والثالث من أبناء المصريين بالخارج، التي تهدف لتحصينهم من أي أفكار مغلوطة يروج البعض لها خارجيًا، وكذلك مبادرة “اتكلم عربي” التي تحظى برعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وتهدف إلى الحفاظ على الهوية العربية والمصرية لأبناء المصريين بالخارج.
ومن المقرر أن تشهد الفترة المقبلة الإعداد لمذكرة تفاهم بين وزارة الهجرة المصرية ونظيرتها العراقية تتضمن خطة عمل مشتركة لتبادل الخبرات في ملف الهجرة والمهاجرين عن طريق عقد مؤتمرات ودورات تدريبية وورش عمل مشتركة بين الجانبين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *