الرئيس التنفيذى للمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة (ITFC) يقوم بزيارة إلى جمهورية مصر العربية لمدة 5 أيام

م. هانى سالم سنبل يشارك خلال زيارته إلى القاهرة فى إطلاق مشروع “المرأة فى التجارة الدولية”.

.كما سيشهد حفل اختتام وتسليم شهادات برنامج تدريب المصدرين ضمن برنامج جسور التجارة العربية الافريقية..

ويلتقى بوزراء التخطيط والبترول والتموين والتجارة والصناعة في جمهورية مصر العربية

المجموع الكلى لعمليات تمويل المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة فى مصر بلغ نحو 11.207 مليار دولار

يقوم المهندس هانى سالم سنبل، الرئيس التنفيذى للمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة (ITFC)، عضو مجموعة البنك الإسلامى للتنمية، بزيارة إلى القاهرة في جمهورية مصر العربية خلال الفترة من 6 إلى 10 يونيو 2021، يشارك خلالها فى إطلاق عدد من المشروعات الجديدة بالتعاون مع الحكومة المصرية.وسيعقد المهندس هانى سالم سنبل، إجتماعات مع عدد من الوزراء فى الحكومة المصرية وهم الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، محافظ جمهورية مصر العربية لدى البنك الإسلامى للتنمية، المهندس طارق الملا، وزير للبترول والثروة المعدنية، والدكتور على المصيلحى، وزير التموين والتجارة الداخلية، والسيدة/ نيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، وذلك لبحث تعزيز التعاون بين المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة وحكومة جمهورية مصر العربية والبرامج المشتركة المستقبلية.

ويشارك الرئيس التنفيذى للمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة خلال زيارته فى إطلاق مشروع “المرأة فى التجارة الدولية” “She Trade” بجمهورية مصر العربية بالتعاون مع مركز التجارة الدولية (ITC) فى إطار برنامج مبادرة المساعدة من أجل التجارة للدول العربية “الأفتياس” وذلك ضمن جهود المؤسسة لتمكين المرأة المصرية وزيادة مشاركتها فى مجال التجارة الدولية،

ويشهد اختتام برنامج تدريب المصدرين تحت عنوان “الدخول للأسواق الافريقية” والذى تنظمه هيئة تنمية الصادرات المصرية بالتعاون مع المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة لمدة 5 أيام تحت رعاية وزيرة التجارة والصناعة فى مصر، فى إطار برنامج جسور التجارة العربية الأفريقية.

وقال المهندس هانى سالم سنبل:”أتطلع لزيارة ناجحة إلى جمهورية مصر العربية، والتى تعد الزيارة الأولى منذ تفشي جائحة كورونا، حيث تعد مصر من أهم شركاء المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة. فقد بلغ المجموع الكلي لعمليات التمويل لمصر نحو 11.207 مليار دولار أمريكى لتمويل استيراد البترول ومنتجاته بالإضافة إلى السلع الغذائية ومنتجات أخرى، كم قدمنا برنامج لصالح الهيئة العامة للسلع التموينية ضمن الحلول التمويلية المتكالمة والتي تضمن اعتماد 200 مليون دولار أمريكي لصالح الهيئة وذلك بهدف تغطية احتياجات الحكومة المصرية من السلع الإستراتيجية الأساسية بالإضافة إلى برنامج تدريبي والذي سيعزز قدرات الهيئة للتخفيف من تأثيرات جائحة كورونا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *